الرئيسية / بريد القراء / رحل الخال أبو أنور آخر حبات العنقود .. بقلم الشيخ ربيع قبيسي

رحل الخال أبو أنور آخر حبات العنقود .. بقلم الشيخ ربيع قبيسي

 

رحل الخال أبو أنور آخر حبات العنقود

تودع بلدتي أنصار اليوم إحدى سندياناتها العتيقة التي سقتْها الجدة الحاجة لميا ظاهر؛ سليلة العلماء من آل الظاهر. تلك هي السنديانة التي تظللَ تحت فيئها الكثيرون من أنصار والجوار، منهم الشاعر العراقي الكبير أحمد صافي نجف…

رحل الخال طلعت إبراهيم فياض (أبو أنور) بعد أن أرهقتْهُ السنون فأرهقها صبرًا وعزيمةً حتى النفس الأخير ، وبعدما رسم خيوط العمر بسنارة العلم والفكر…

هو الذي تجاوز التسعين، لكنه بقي عاقلاً في فكره، رزينًا في كلماته، موجِّهًا في شعره، ولعلّ الكثير ممن عرفك يا خال لم يكمل معرفته بك، فأنت العاقل المفكر والحكيم المعلم، وكذلك المؤمن الذي لم يعرفه أحد، لأنَّ إيمانك كان على غير عاداتنا المتوارثة…

رحل الخال الذي كان يعطي الأمل لغدٍ أفضل، فلا أنسى عندما كنت أزورك لأسمع خير الكلام، وشعر الحكم، وما زال طعم عنقود العنب الأبيض يتراقص تحت لساني ليعطي الكلام حلاوة، وما زالت صورتك وأنت تجلس أمام الدار الكبير تحكي عن زمنٍ مضى لم أعشه، لكنه بقي في مخيلتي عناوين لا تمحى، وكيف لها أن تمحى وهي أحاديث عن  تلك الأروقة التي صلّت عندها والدتك الحاجة لميا ورتلت فيها آيات القرآن، كما روت لي والدتي الكثير من القصص عن ذلك البيت والغرف الثلاثة التي عاشت فيها بعضاً من طفولتها، وسمعت عنك أشياء، وعن أنصار، وعن الكون وعن الإيمان والجد في العمل والجدية في التعاطي، وكذلك الانضباط والسلوك الحسن…
عرفتك يا أبا أنور منذ طفولتي قريباً بالنسبة، فأنت خال جدي المرحوم أبي جميل، وعرفتك عندما كبرت معلماً مثقفاً تحترم الجميع ويحترمك الجميع، رحمك الله يا آخر حبَّات العنقود المنير للسماء.
بقلم الشيخ ربيع قبيسي
٢٥١٢٢٠١٨

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قصيدة رثاء من الشاعرة سوسن سعيد بحمد للعائلة التي قضت أمس وهنّ في طريقهن إلى المطار لاستقبال والدهن..

مجلة وفاء wafaamagazine كتبت الشاعرة سوسن سعيد بحمد عجّل يا بيي رجاع دخلك عودسبِّق يا ...

%d مدونون معجبون بهذه: