الرئيسية / مقالات / ألاستقلال الحقيقي، إستقلال لغة الأم عن إمتزاجها بلغات أخرى / ميرنا لاوند

ألاستقلال الحقيقي، إستقلال لغة الأم عن إمتزاجها بلغات أخرى / ميرنا لاوند

 

ميرنا لاوند

 

ميرنا لاوند – بيروت

اﻹستقلال الحقيقي ليس بدحر المستعمر عن أراضي الوطن فقط، وإنما يتعداه ليشمل إستقلال العقل الوطني عن أي تبعيات خارجية.
ألاستقلال  الحقيقي، إستقلال لغة الام عن إمتزاجها بلغات أخرى، إستقلال التاريخ في وحدنة أحداثه، إستقلال في تحديد بوصلة العدو، إستقلال الوعي الجماعي لمفهوم “لبنان” و أي لبنان أولاً نريد..
فعن أي إستقلال نتحدث وعن أي إستقلال بذكراه نحتفل؟ فهل باتت الذكرى ترياق لعدم النسيان ام باتت الذكرى مصدر نتذكر فيه يوما” عن إنجاز صدر بحقنا ولم نكن نحن بصانعيه؟؟؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انتخابات 2022 – انتخابات المغتربين تبدأ غداً: لا اقتراع على قدر الآمال؟

مجلة وفاء wafaamagazine دخل لبنان المرحلة الأخيرة من الاستحقاق الذي يفتتحه المغتربون، غداً، بالاقتراع في ...

%d مدونون معجبون بهذه: