الرئيسية / آخر الأخبار / المواطنة بين الطائفية والمصالح التحريضية

المواطنة بين الطائفية والمصالح التحريضية

 

بحضور جمع من الباحثين والمثقفين والمهتمين، وقّع الدكتورين رضوان العجل وشوقي عطية كتابهما “المواطنة بين الذهنية والاندماج الاجتماعي” الصادر عن دار جروس برس، وذلك ضمن فعاليات معرض بيروت العربي الدولي للكتاب بدورته الـ 62 في مركز سي سايد (البيال سابقاً)، في جناح الدار S11.
ينطلق الكتاب من أسئلة أساسية تتمحور حول الأسباب الحقيقية وراء عدم تحقيق الاندماج الاجتماعي في لبنان، كما عرقلة تحقيق مفهوم المواطنة، ويبحث عن إمكانية المشاركة الحقيقية في العيش المشترك، وارتباطها بأسباب تندرج تحت مسميات الطائفية، أو تندرج في خانة المصالح التحريضية.
يسعى هذا البحث في شقيه النظري والميداني إلى تناول موضوع “الاندماج الاجتماعي والمواطنة والديمقراطية” القائمة على مبدأ المشاركة والمواطنة الفعلية والفعالة للأفراد والجماعات في الحياة الاجتماعية، وخصوصاً في إبداع المعايير الاجتماعية والقيم المشتركة، وفي إنتاج الثروة المشتركة، وفي الاستفادة العادلة من منافعها، يخلص البحث إلى طرح يتناول إيجاد نظام سياسي اجتماعي كبديل متطهّر من مثالب الطائفية؛ وهو النظام الذي يضمن المساواة أمام القانون، ويدرّب على ممارسة المواطنة والديمقراطية.
الدكتور شوقي عطية، أستاذ جامعي، وباحث في مختبر الديمغرافيا في مركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية، صدر له 5 كتب بحثية وعدد من المقالات البحثية في مجلات علمية محكمة.
الدكتور رضوان علي حسين العجل، أستاذ مساعد في الجامعة اللبنانية ورئيس قسم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية ــــــ الفرع الثالث، صدر له 3 كتب بحثية، وعدد من المقالات البحثية في مجلات علمية محكمة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نصائح ذهبية للعناية بالشعر في الصيف

مجلة وفاء wafaamagazine قد يتسبب المناخ شديد الحرارة والرطوبة المرتفعة في فصل الصيف في الإضرار ...

%d مدونون معجبون بهذه: