الرئيسية / آخر الأخبار / مسجد ناصر الملك.. يتحول إلى مرآة ضخمة بمجرد شروق الشمس ..

مسجد ناصر الملك.. يتحول إلى مرآة ضخمة بمجرد شروق الشمس ..

الأربعاء 13 اذار 2019

دينا خياط – يعتبر مسجد ناصر الملك واحداً من النماذج المعمارية الفريدة في إيران، فعلى الرغم من أنه من الخارج يبدو عاديا تماما، إلا أنه من الداخل آية من آيات العبقرية والجمال المذهل الذي احتفظ برونقه عبر التاريخ ، مرآة ضخمة من الوان قوس قزح المبهرة .. فعندما تشرق الشمس كل صباح وتدخل أشعتها من خلال النوافذ الملونة والتي تمتد من أعلى المسجد إلى أسفله تفترش الألوان باحة المسجد وتنعكس على أرضيتها مثل مرآة ضخمة لتجد نفسك تنظر إلى المسجد أسفلك ومن فوقك في مزيج رائع وفريد من البهاء.

بُني المسجد عام 1888 بأمر من ميرزا حسن علي حاكم قاجار، ولا يزال قيد الاستخدام حتى الآن كمسجد للعبادة وإقامة الشعائر، كما أنه يجذب الكثير من السياح طوال العام.
ولا يكمن سرّ الألوان العجيبة التي تفترش المسجد إلى النوافذ الملونة فقط بل لقد تم طلائها بمادة عجيبة لتنعكس الألوان بهذا الشكل المذهل، كما تم استخدام بلاط مصقول بشكل عجيب ليعكس الضوء مثل مرآة عملاقة وفريدة من نوعها ليشعر المرء أنه يقف على سقف المسجد.

شاهد أيضاً

إسكندر حبش… حول المدينة وعنها

مجلة وفاء wafaamagazine  بعد مرور عشر سنوات على نشر «لا شيء أكثر من هذا الثلج»، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open chat
%d مدونون معجبون بهذه: