الرئيسية / صحة وجمال / 5 أطعمة تخلصك من الكرش

5 أطعمة تخلصك من الكرش

الثلاثاء 10 كانون الاول 2019

مجلة وفاء wafaamagazine

دهون البطن “الكرش”، كابوس يؤرق النساء والرجال على حد سواء. ويتفق الأطباء على أن الدهون في هذه المنطقة من الجسم هي الأكثر عنادا، فكيف التخلص منها؟
1-     العصير
معلوم أن نسبة السكر في عصير الفواكه عالية جدا، ولهذا يُفضل تناول العصائر بكميات محدودة جدا. الإشكالية هنا تكمن في أن “الناس يعتقدون أن عصير الفاكهة هو المورّد الطبيعي والأنسب لفيتامين سي لجسم الإنسان، لكن ما لا يعرفه الناس أنه عند عصر الفاكهة تفقد أنسجتها”، كما تقول الدكتورة سارة بريفر لموقع “فيت فور فان” الألماني، مضيفة أنه “فقط بتناول حبة الفاكهة كاملة، يحصل الجسم على جميع المواد التي تضمن الميكروبات المعوية الصحية”. وبالتالي يفضل في وجبة الفطور تناول البرتقالة كاملة عوض عصرها.
2-    – الآيس كريم
مع ارتفاع درجات الحرارة تزداد الرغبة في تناول الآيس كريم فهو لذيذ ومنعش بشكل يغطي على خطورته. ولهذا يمكن للزبادي اليوناني أن يكون بديلا صحيا للآيس كريم.
3-    ويمكن خلط الزبادي اليوناني بقطع الفواكه أو القهوة على سبيل المثال ووضعه في البراد. وهكذا يصبح منعشا مثل الآيس الكريم، وبنسبة كالسيوم أعلى بكثير، كما أنه يساعد على الهضم. بالإضافة إلى أن الزبادي اليوناني يمنحك إحساسا بالشبع.
4-    رقائق البطاطس
رقائق البطاطس المقرمشة من الأطعمة غير الصحية على الإطلاق، والسبب أنها تحتوي على نسب عالية من الملح والدهون الحيوانية. هنا لا يوجد بديل أفضل من الجوز الغني بالبروتين والدهون النباتية الجيدة. وأظهرت معظم الدراسات الطبية التي أجريت على الجوز مدى فاعليته في الوقاية من السمنة، والتخلص من الدهون لكونها ترفع من وتيرة عملية الاستقلاب أو ما يعرف بالتمثيل الغذائي.
5-    اللحوم الحمراء
تناول النقانق واللحوم الحمراء بكثرة لا بد له أن ينتهي بالسمنة واضطرابات صحية. وتقدم المتاجر الغذائية نوعية من اللحوم بدهون أقل وتسوقها على أساس أنها “أفضل”. لكن الدراسات الطبية تقول عكس ذلك. فهي تؤدي إلى نمو الدهون حول الأعضاء.
6-    ولهذا من الأفضل تناول السمك حتى ولو كان مليئا بالدهون، كسمك السلمون. فالسمك غني بالأوميغا 3 الذي يساعد على الدورة الدموية وتحمي القلب.
7-    الموسلي
موسلي (طبق مكون عامة من الشوفان والمكسرات والفاكهة) يحتوي على نسب عالية من السكر. وعند تناوله في وجبة الفطور فإن قياس السكر في الدم يرتفع مباشرة، لكنه وبشكل مفاجئ ينزل ليشعر الإنسان بالجوع. ويوضح إين ماربار اختصاصي التغذية لموقع “فيت فور فان” الألماني، “أن وجبة الفطور التي تعتمد على كربوهيدرات وتفتقر للبروتين والألياف، يمكنها أن تمدنا بالطاقة، لكن ذلك لفترة مؤقتة بعدها نشعر بالجوع”. ولهذا وعوض الموسلي يفضل تناول بيضة إلى جانب الأفوكادو وقطعة من خبز الشعير.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشمس.. لمزاجٍ ونوم أفضل!

مجلة وفاء wafaamagazine     توصّلت دراسة بقيادة جامعة موناش إلى أنّ الحصول على ما ...

%d مدونون معجبون بهذه: