الرئيسية / آخر الأخبار / رحيل الفنان السوداني بشير عباس

رحيل الفنان السوداني بشير عباس

مجلة وفاء wafaamagazine

عن عمر ناهز الـ 82 عاماً، رحل قبل ساعات بشير عباس (1940/2022) بعدما ألمّت به وعكة صحية نقل على أثرها المستشفى قبل أن توافيه المنية. يعتبر الفنان السوداني من الجيل القديم الذي أسهم في إبراز وتصوير فنّ موسيقى الطرب والغناء السوداني، والترويج له في العالم. ولد عباس في حي حلفاية الملوك في الخرطوم، ثم إنتقل مع أسرته إلى أم درمان (ثاني أكبر مدينة في السودان). تعلّم العزف على الآلة الموسيقية منذ صباه وتحديداً خلال تواجده في مقاعد المدرسة. في إحدى المقابلات معه، كشف عباس أن أوّل آلة موسيقية تعلّم العزف عليها كانت صفّارة أهداها له والده كمكافأة لنجاحه في إمتحان الالتحاق بمدارس المرحلة الابتدائية. ثم تعلّم العزف على آلة العود في مسقط رأسه. عمل الراحل في الإذاعة السودانية كعازف لآلة العود العام 1959. ثم عيّن في وظيفة سكرتير أوركسترا الإذاعة القومية. في العام 1966 تم تعيينه نائباً لضابط الموسيقى في الإذاعة، وفي العام 1967 تولّى مهمة إدارة قسم الموسيقى بها.

في سيرة الفنان عشرات المقطوعات الموسيقية التي قام بتأليفها، وتنوعت موضوعاتها من الرومانسية والحماسية من بينها: «لون المنقة»، «مشينا»، «مشوار»، «نور بيتنا»، «اللي يسأل ما بتوه»، «متعالي علينا». كذلك لحّن لكبار الفنانين السودانيين من بينهم: أحمد المصطفى، محمد وردي، وزيدان إبراهيم و حسن عطية وفرقة البلابل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ذبيان يسأل النواب التغيريين عن موقفهم من طرح السيد وخطتهم الانقاذية؟

مجلة وفاء wafaamagazine توجه رئيس تيار “صرخة وطن” جهاد ذبيان بسؤال الى النواب التغيريين،” حول ...

%d مدونون معجبون بهذه: