الرئيسية / آخر الأخبار / شي جين بينغ في اليوم الدولي للسلام: حل الخلافات والنزاعات من خلال الحوار والتشاور

شي جين بينغ في اليوم الدولي للسلام: حل الخلافات والنزاعات من خلال الحوار والتشاور

مجلة وفاء wafaamagazine

أرسل الرئيس الصيني شي جين بينغ رسالة تهنئة إلى حدث تذكاري في مناسبة اليوم الدولي للسلام 2022، الذي يوافق 21 ايلول.

وفي الرسالة، التي حصلت “الوكالة الوطنية للاعلام” على مضمونها، أشار شي إلى أن “في الوقت الحاضر، يشهد الوضع الأمني الدولي تغيرات عميقة ومعقدة، كما دخل العالم فترة جديدة من الاضطراب والتحول”.

وقال “في هذه الفترة التاريخية المهمة، أطرح مبادرة الأمن العالمي، وأدعو كل الدول إلى التمسك بمفهوم الأمن المشترك والشامل والتعاوني والمستدام، واحترام سيادة كل الدول ووحدة وسلامة أراضيها، والالتزام بأهداف ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة، وكذا اتخاذ الشواغل الأمنية المشروعة لجميع الدول على محمل الجد”.

وتابع: “إن الصين تؤيد أيضا ضرورة حل جميع الدول للخلافات والنزاعات من خلال الحوار والتشاور، وتحمل مسؤولية حماية السلام، واتباع مسار التنمية السلمية، والعمل معا من أجل بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية”.

ويتوافق الحدث التذكاري لهذا العام الذي يعقد بعنوان “العمل على تنفيذ مبادرة الأمن العالمي للحفاظ على السلام والاستقرار العالميين”، مع روح ميثاق الأمم المتحدة في الحفاظ على السلام والأمن الدوليين. ومن المأمول أن يعمل الحدث على حشد حكمة وقوة جميع الأطراف وتقديم إسهامات إيجابية من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار العالميين، بحسب ما ذكر.

وانغ تشي شان

وقال نائب الرئيس الصيني وانغ تشي شان من جهته، “إن الصين على أهبة الاستعداد للعمل مع المجتمع الدولي على التطبيق المشترك لمبادرة الأمن العالمي”.

وأوضح وانغ في كلمته الرئيسية أن كل الدول تحتاج إلى ممارسة الاحترام المتبادل، وتعزيز التضامن والتعاون، وتبادل احترام الأمن الوطني والسيادة والمصالح التنموية لكل منها، والامتناع عن التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.

وتابع: “يتعين علينا التمسك برؤية الأمن المشترك والشامل والتعاوني والمستدام، وتشارُك السراء والضراء، وحماية الأمن المشترك”.

كما ودعا أيضا إلى الحوار والتشاور لتحقيق التعايش السلمي، و”تقديم الدعم المطلق لكل الجهود التي تفضي إلى تسوية سلمية للأزمات”.

وأضاف وانغ: “نحتاج إلى العمل معا لتحسين الحوكمة العالمية، ومعارضة الهيمنة والتنمر بقوة، وممارسة التعددية الحقيقية، وحماية السلام والاستقرار العالميين، وكذا تدعيم تنمية وازدهار جميع الدول”، مشيرا إلى أن “السلام يعد قضية مشتركة للبشرية، ذكر وانغ أن الصين ستتبع بشكل ثابت مسار التنمية السلمية، وستواصل دورها كأحد بناة السلام العالمي وأحد المساهمين في التنمية العالمية وأحد المدافعين عن النظام الدولي”.

واستطرد : “الصين مستعدة للعمل مع جميع الدول والشعوب المُحبة للسلام في العالم لبناء مجتمع مصير مشترك للبشرية”.

غوتيريش

كما وحضر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش والرئيسة النيبالية بيديا ديفي بنداري، الحدث عبر رابط “فيديو”.

قميحة

وفي رسالة الى الحدث التذكاري وجهها رئيس “جمعية طريق الحوار اللبناني” وارف قميحة اكد أن “ثقافة السلام هي ثقافة الحوار والوقاية و أن لا سبيل إلى تحقيق التنمية المستدامة دون سلام، ولا إلى إرساء السلام من دون تنمية مستدامة”، داعيا “المجتمع الدولي الى اعتماد نهج جديد شامل لمعالجة الأسباب الجذرية للمشكلات، ولتوطيد سيادة القانون، وتعزيز التنمية المستدامة، بالارتكاز على الحوار والاحترام”.

وقال مشاركون أجانب إن مبادرة الأمن العالمي تلبي التطلعات المشتركة لشعوب جميع الدول، وتضخ زخما مهما في بناء عالم يتسم بالسلام والأمن والازدهار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مذكرة إدارية بإقفال الادارات والمؤسسات العامة في هذا اليوم

مجلة وفاء wafaamagazine أصدر رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي مذكرة ادارية رقم 31/2022 تقضي باقفال ...

%d مدونون معجبون بهذه: