الرئيسية / آخر الأخبار / المغنيزيوم يحميك من تدهور الذاكرة والخرف؟

المغنيزيوم يحميك من تدهور الذاكرة والخرف؟

مجلة وفاء wafaamagazine

مع تقدمنا في العمر، تزداد المخاوف بشكل طبيعي من تدهور الذاكرة. بينما يُتوقّع حدوث بعض النسيان مع مرور الوقت، فإنّ الخوف من مشاكل إدراكية أكثر خطورة يمكن أن يكون أمرًا شاقًا.

 


لحسن الحظ، يكشف البحث عن حلفاء محتملين في معركة من أجل عقل أكثر حدّة، وأحد المتنافسين المثيرين للدهشة هو المغنيسيوم.

أكثر من مجرد استرخاء العضلات

 

غالبًا ما يرتبط المغنيسيوم باسترخاء العضلات والنوم، لكنّ فوائده تمتد إلى ما هو أبعد من تلك المجالات. يؤدي هذا المعدن الأساسي دورًا مهمًا في أكثر من 300 عملية جسدية، بما في ذلك وظيفة المخ. وتشير الدراسات الحديثة إلى أن أنواع معينة من مكملات المغنيسيوم قد تكون مفتاح تحسين الوظيفة الإدراكية وإبطاء التدهور المرتبط بالعمر لدى كبار السن.

 

إطلاق قوة المغنيسيوم للذاكرة

 

تكمن الأخبار المثيرة في منطقتين رئيسيتين:

 

1 – تحسين التعلّم والذاكرة: أظهرت الدراسات أن زيادة مستويات المغنيسيوم في الدماغ، خاصة من خلال بعض المكملات الغذائية، يمكن أن تؤدي إلى تحسين قدرات التعلّم والذاكرة العاملة والذاكرة قصيرة المدى والطويلة. وهذا أمر مشجع للأفراد الذين يعانون تدهور الذاكرة المرتبط بالعمر أو الذين يتطلعون إلى تحسين أدائهم الإدراكي.

 


2 – الحماية من التدهور المرتبط بالعمر: تشير الأبحاث إلى أنّ تناول كمية كافية من المغنيسيوم قد يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالخرف ومرض الزهايمر. بينما هناك حاجة إلى المزيد من البحث لتأكيد هذا الارتباط، فإنّ النتائج الأولية مشجعة.

 

ليس كل مغنيسيوم فعّالاً

 

من المهم ملاحظة أنّ جميع أشكال المغنيسيوم ليست فعّالة بنفس القدر لصحة الدماغ. قد لا تتجاوز مكملات المغنيسيوم القياسية حاجز الدم والمخ بسهولة، ما يحدّ من تأثيرها على الوظيفة الإدراكية. ومع ذلك، تُظهر الأشكال الأحدث مثل L-threonate المغنيسيوم توفرًا حيوياً متفوقًا في الدماغ، مما يوفّر فوائد أكبر محتملة.

 

تُفكّر في المغنيسيوم؟ إستشر طبيبك

 

في حين أنّ النتائج التي توصلت إليها الأبحاث حول المغنيسيوم والذاكرة مشجعة، فمن الضروري استشارة طبيبك قبل البدء بأي مكملات جديدة، خاصة إذا كنت تعاني حالات صحية قائمة أو تتناول أدوية معينة. يمكن لطبيبك أن ينصحك بالجرعة المناسبة وبشَكل المغنيسيوم بناءً على احتياجاتك الفردية.

 

مصادر المغنيسيوم الطبيعية

 

بالإضافة إلى النظر في تناول المكملات، فإنّ دمج مصادر المغنيسيوم الغذائية في روتينك اليومي هو خيار حكيم. لذلك، تُعدّ الخضروات الورقية والمكسرات والبذور والبقوليات والأفوكادو والشوكولاتة الداكنة مصادر طبيعية ممتازة.

 

تذكر:

 

لا يزال البحث في المغنيسيوم والذاكرة يتطور، وهناك حاجة إلى المزيد من الدراسات لفهم إمكاناته بشكل كامل. ومع ذلك، فإنّ النتائج الأولية مشجعة وتُقدّم بصيص أمل لمن يَسعون إلى الحفاظ على الصحة الإدراكية مع تقدمهم في العمر. لذا، تحدث إلى طبيبك، واستكشِف الخيارات الغذائية، وانظر في الفوائد المحتملة لمكملات المغنيسيوم المحددة لقوة عقلك.

 

عن z h