الرئيسية / محليات / رئيس لقاء الفكر العاملي: لحالة طوارئ إنقاذية تواجه الاستحقاقات

رئيس لقاء الفكر العاملي: لحالة طوارئ إنقاذية تواجه الاستحقاقات

مجلة وفاء wafaamagazine

دعا رئيس “لقاء الفكر العاملي” السيد علي عبد اللطيف فضل الله، الحكومة إلى “إعلان حالة طوارئ وطنية إنقاذية تضع الجميع أمام مسؤولياتهم لمواجهة أخطار الانهيار والإفلاس والبحت عن الحلول والمعالجات المناسبة للأزمة المعيشية الخانقة بكل تداعياتها الاجتماعية والاقتصادية”.

وأكد فضل الله في بيان “أن على الحكومة اتخاذ القرارات استنادا إلى المقاربات العلمية والوطنية التي ترسم الحلول المستقبلية وتواجه الاستحقاقات الداهمة”، مشيرا إلى “ان الاستحواذ على ثقة الناس مرتبط بالأداء الحكومي الذي يسقط نهج الطبقة السياسية الفاسدة القائم على التأجيل والتسويف والمحاصصة ومراعاة الحسابات الفئوية والخارجية التي تنمو على حساب مشروع دولة العدالة والمساواة”.

وشدد على “تعزيز دور الأجهزة الرقابية والقضائية للحد من الغلاء ووضع الضوابط اللازمة لوقف فلتان الأسواق وكل سياسات التسيب والتلاعب بسعر صرف العملة الوطنية التي تبقي المواطن ضحية الشراكة المشبوهة بين المصارف وقطاع الصيرفة”.

وحذر من “استعمال أموال المودعين لتسديد الديون الخارجية المتراكمة”، معتبرا ان “الحلول التي تكرس وصاية المؤسسات الدولية ولا تحمي حقوق الفئات الشعبية هي خيانة وطنية فاضحة، تؤسس لانتشار الفوضى الداخلية وتحقق الغاية من جريمة حرب التجويع والإفقار التي ترتكبها الإدارة الأميركية بهدف محاصرة مشروع المقاومة واستنزافه”

واستنكر فضل الله “جريمة قتل العسكريين التي تعبر عن حالة فلتان السلاح وانتشار مظاهر الفوضى التي تسقط هيبة الدولة وسلطة القانون”، داعيا “لتشديد الإجراءات الأمنية وإنزال أشد العقوبات بحق المجرمين”.

واعتبر “أن تصحيح العلاقات العربية مع الجمهورية الإسلامية في إيران، ووحدة قوى المقاومة، كفيلان بردع المشاريع الأميركية والصهيونية التي تعبث بأمن واستقرار المنطقة لحسابات مصالحها السياسية والاقتصادية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشيخ قاووق: ما حصل في الطيونة أكد أن الهوية الإجرامية لميليشيا القوات اللبنانية لم تتغير ولم تتبدل.!

مجلة وفاء wafaamagazine     بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف وأسبوع الوحدة الإسلامية، أقام حزب ...

%d مدونون معجبون بهذه: