الرئيسية / آخر الأخبار / بهدف خسارة الوزن… إليكم الطريقة المثلى لاستهلاك الكركم

بهدف خسارة الوزن… إليكم الطريقة المثلى لاستهلاك الكركم

مجلة وفاء wafaamagazine

إكتسب الكركم اهتمامًا واسعًا بسبب فوائده الصحية المتعددة، بما في ذلك المساعدة في إنقاص الوزن.

 


ويعتقد أن الكركمين، المركب النشط في الكركم، يمتلك خصائص مضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة قد تدعم إدارة الوزن، بحسب الخبراء.


وفي حين أن الكركم وحده ليس حلاً سحريًّا لفقدان الوزن، إلا أن دمجه في نظامك الغذائي بالطريقة الصحيحة يمكن أن يكمل نمط حياة صحي ويسهم في تحقيق أهدافك في خسارة بعض الكيلوغرامات.

واحدة من أبسط الطرق لاستهلاك الكركم هي دمجه في وجباتك، ويمكنك رش مسحوق الكركم على الخضار المشوية، أو إضافته للحساء واليخنات، أو إلى أطباق الأرز للحصول على نكهة ولون مميزين.

 


ويؤكد الخبراء أن الجمع بين الكركم والمكونات الصحية الأخرى يعزز امتصاصه وفاعليته في الجسم.

البيبيرين، وهو مركب موجود في الفلفل الأسود، يعزز امتصاص الكركمين في الكركم بنسبة تصل إلى 2000%، بحسب ما يؤكده الخبراء.

لذلك، من المفيد دمج الكركم مع الفلفل الأسود كلما أمكن ذلك، إذ يمكنك إضافة القليل من الفلفل الأسود إلى الأطباق التي تحتوي على الكركم لزيادة توافره البيولوجي وجني فوائد فقدان الوزن المحتلمة.

المعروف أيضًا باسم حليب الكركم، هو مشروب تقليدي مشهور في الطب الهندي القديم.

ولصنعه، اخلط مسحوق الكركم مع الحليب الدافئ مع رشة من الفلفل الأسود، ومُحل من اختيارك، مثل العسل أو شراب القيقب.

ويقول الخبراء إن الاستمتاع بكوب من الحليب الذهبي قبل النوم يمكن أن يعزز الاسترخاء، كما يدعم جهود فقدان الوزن عن طريق كبح الرغبة الشديدة في تناول الطعام بوقت متأخر من الليل.

على غرار الحليب الذهبي، يعتبر شاي الكركم مشروبًا مهدئًا آخر يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن.

ولتحضير شاي الكركم، انقع مسحوق الكركم أو شرائح الكركم الطازجة في الماء الساخن مع الفلفل الأسود والتوابل الأخرى مثل الزنجبيل والقرفة، صفيه وحليه بالعسل.

ويشدد الخبراء على أن احتساء شاي الكركم خلال اليوم، يمكن أن يساعد في تعزيز عملية التمثيل الغذائي وتعزيز الشبع.

عن z h